صحة وطب

علماء يكتشفون تقنية حديثة لعلاج مرض الزهايمر



يزعم العلماء أن مرض الزهايمر يمكن إيقافه بمعالجة تقضي على الخلايا التي ينتجها الجهاز المناعي بالمخ. 


 


وفقا لموقع “ديلى ميل” وجدت الدراسات التي أجريت على الفئران أن الخلايا المسماة بالدبقية الصغيرة تقتل الخلايا العصبية في الدماغ ، مما يزيد من معدل تلف الدماغ. 


 


ويشير البحث الذى أجرى في جامعة واشنطن إلى أن قمع الخلايا الدبقية الصغيرة قد يمنع أو يؤخر ظهور مرض فقدان الذاكرة، ومع ذلك ، قالت مؤسسة علمية رائدة أن البحث على الرغم من أنه واعد، إلا أنه تمهيدي للغاية. 


 


وقال البروفيسور ديفيد هولتزمان، المؤلف الرئيسي للدراسة: “إذا تمكنا من العثورعلى دواء يعمل على إلغاء تنشيط الخلايا الدبقية الصغيرة على وجه التحديد في بداية مرحلة التنكس العصبي للمرض، فسيكون الأمر يستحق التقييم على الإطلاق”.  


 


 


وجدت الخلايا الدبقية في الدماغ والحبل الشوكي، هذه الخلايا واحدة من الأشكال الرئيسية للدفاع المناعي في الجهاز العصبي المركزي، ويعتمد البحث على مهاجمة كتل من البروتين في الدماغ يعتقد أنها  تلعب دوراً في سبب الخرف، و في حالة البشر الأصحاء، يكون البروتين طبيعيًا تمامًا ويساهم في حسن سير الخلايا العصبية.


 


قام البحث بإجراء التجربة على الفئران حيث هاجمت الخلايا الدبقية الصغيرة البروتين بضراوة تدمر الخلايا العصبية عن غير قصد. 


 


وأشارت النتائج انه إذا تم استهداف الخلايا الدبقية الصغيرة بطريقة معينة ومنعها من التسبب في ضرر، فيعتقد أن ذلك سيكون طريقة مهمة واستراتيجية ورواية لتطويرعلاج الزهايمر. 


 


لكن التطبيق على البشر يبدو بعيد المنال وهناك حاجة إلى المزيد من الأبحاث، حيث أن المركب المستخدم في استنزاف الخلايا الدبقية الصغيرة في الفئران له آثار جانبية على تغيرات لون الشعر والتعب والغثيان والإسهال والقيء. 


 


يعتمد هذا البحث على هذه النظرية، لكن في الوقت الذي يبشر فيه بالوعد، لا يزال هذا العمل في مرحلة مبكرة جدًا، فقد كانت دراسة صغيرة على الفئران لم تنظر في تأثير هذه التقنيات على الذاكرة وقدرات التفكير.


 


 



Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *